اهلاً وسهلاً بكم

اهلاً وسهلاً بكم

الاثنين، 19 سبتمبر، 2011

صرخة قلم

تعبت كثير وانا ابكي ومافي احد يسمع ويمسح دمعتي وياما شكيت جروح قلبي للقلم حتى القلم عيا يكتب جرح ندبته للزمن...وش فايدة
الورق لاصار منسي والقلم ذاك القلم عارف جروحي وياللاسف وليش الاسف وانا مصرة على الخطاء وبيدي انا كل الحلول,,,,
بس المصيبة وين؟؟ في ذاك القلم.
ودي اكتب جروحي اللي بقلبي من سنين كنت ابي وكانت تبي وكل الحكاية  في النهايه افترقنا 
وش الفايدة للورق لاصار منسي؟؟
في تلك الزوايا انطوي وذاك المكان بالذات انا اعشقه كم مرة انا اخذت ذاك القلم وبدم قلبي مو بالحبر كتبت الآمي والدمع يغرق بالورق
وياللاسف وش فايده الورق لاصار منسي وصار مجرى للدمع.
ودي اكتب انا وش ابي ايه وش ابي ودي اكون مثلي انا بسالف اواني وقبل حتى ماانسي مثل ذاك الورق في تلك الزوايا الساكنة...
تبعثرت اوراق فكري مثل ذاك الورق لما تبعثر من الهوا...ورجعت لملمت اوراقي وفكري منشغل
شفت القلم ينظر بلهفه للورق بس نظرات الاسى ماتنخفي..خايف ارد وارجع ابعثر في الجراح بس الاكيد هاذي نهاية الاسى بتلك الزوايا المظلمه...
بكتب شعر وانظم قصيد على البحر او خاطرة مو مهم  بس الاكيد راح انسى امسي وابدأ نهاري بالفرح وذاك الحزن اللي ملأ قلبي
لازم ينتهي .......
رحت البحر وانا امل انسى اللي راح وكل اللي صار شفته ورديت لتلك الزوايا الموحشه...
وبدأت اكتب على الورق وصااااااح القلم يكفي جروح تنكتب......
تركت القلم وقمت غيرت المكان وكلي حنين لايام مضت وتركت القلم ينهي معاناتي على ذاك الورق................

ليست هناك تعليقات: